Get Adobe Flash player

رسالة اليوم من هدي الرسول

-          غضبه لبناته صلى الله عليه وسلم:

عن المسور بن مخرمة رضي الله عنه أن عليا خطب بنت أبي جهل فسمعت بذلك فاطمة فأتت النبي فقالت:يزعم قومك أنك لا تغضب لبناتك وهذا علي ناكح بنت أبي جهل فقام رسول الله صلى الله عليه وسلم فسمعته حين تشهد يقول: (أما بعد إن فاطمة بضعة مني وإني اكره أن يسوءها والله لا تجتمع بنت رسول الله وبنت عدو الله عند رجل واحد).فترك علي الخطبة.رواه البخاري

كتاب الرحمة في حياة الرسول

إقرأ مقالا من أكبر كتاب في العالم

فضل المدينة وسكناها

ننصحك بقراءة هذا الإصدار

أضخم عمل عن الحرمين الشريفين

شاهد المدينة المنورة مباشرة

الرئيسية

-        حنكته وسياسته:

حقق رسول الله (صلى الله عليه وسلم) في غزوة الأبواء هدفين كبيرين: (الأول) إرهاب قريش وغيرها ممن يتربص الدوائر بالدعوة الفتية ويكيد لها ويترصد للانقضاض عليها، فقد كان هذا هو الهدف من السرايا والغزوات المبكرة (الثاني) موادعة بني ضمرة ومناصرتهم بالعدل ما لم يحاربوا دينه، ليعلم كل أحد في الجزيرة في ذلك الوقت أن المسلمين لا يحاربون إلا من حاربهم وظلمهم ووقف في طريق دعوتهم.